أُنَاجى خيالها.. كلمات: محروس محمود عز العرب

محروس محمود عز العرب

محروس محمود عز العرب

هِىَ الحياةُ ريحُ السلامِ شذورُ الذهبِ
فيْضُ الزمانِ روحُ النسيمِ عِطْرُ السُحبِ
أنتِ التي أرّقْتِنى حبٌ يطولُ بلا سببِ
يَسْرى لدى سيْرَ الدِماءِ ،يوقِدُ لهبِ
يُخَيّلُ لى أرى عيْنيْها رؤيا العجبِ
كَوْكَبٌ مَضْوِىّ مُشْرِقُ محْتَدِبِ
وفَمُهَا الذِى عِنْدَ التَبَسُمِ مجْتَذِبِ
كُلُّ الأنامِ لثَغْرِها الفتَّانِ منْجَذِبِ
وأَنْفُها حَجَرُ القَمَرِ متألِقاً واللُبَبِ
وخَدُّها التُفّاحُ المُنضَّدُ أملَسٌ أشِبِ
الشَوْقُ ما مَعْناهُ يا عَيْنَ الأدبِ
رَدَّتْ إليَّ قائلةً ما الشوقُ الا ذو عبَبِ
يَحلُ عَلَيكَ بلا شعورٍ والجسمُ مضطَربِ
مُتَنَهِدٌ مُتأوهٌ بالغرامِ مصبَبِ
لا يُنْبَرى منهُ ولا شِفاءُ مكثّبِ
منْ يُنكِرُ الشوقَ بلا عذابَ مُكذّبِ
ومنْ يسْلُكُ النِيرانَ لا غرْوَ مُعذَّبِ
أفْصح ببلاغةُ أصلها عينها الكُتُبِ
زينةً ودلال و العقلُ ناضجُ حسُنَ الأدبِ
أرجو لها ولحبها شكراً وثناءَ المُطْرَبِ
معاني :- محتدب/ مشفق، اللُبَبِ / الرقبة ، مكثب / قريب ، عبب / حلول وسيلان ، مصبب/حزين،اشب/ابيض.

نشر