المصرية هي الأولى عالميا في ضرب زوجها

المصرية هي الأولى عالميا في ضرب زوجها

المصرية هي الأولى عالميا في ضرب زوجها

أعلن مركز بحوث الجرائم التابع للأمم المتحدة، أن السيدة المصرية هي المرأة الأكثر اعتداء على زوجها في العالم، وذلك بنسبة 28%.

وقالت المتخصصة المصرية في شؤون الأسرة، “أشجان نبيل”، في مداخلة مع برنامج “انفراد” عبر فضائية “الرافدين+”، إن “الموجة التنويرية تهدف إلى دعم المرأة المصرية، ولكن بعد سنوات اكتشفنا أن هذه الموجة خربت شخصية المصريات”، موضحة أنهن أصبحن يمارسن العنف على أزواجهن وأولادهن.

وقالت المتخصصة إن “66% نسبة الدعاوى المرفوعة في محاكم الأسرة، منها 1500 دعوى قضائية أمام المحاكم من أزواج يتهمون زوجاتهم بضربهم”، متسائلة عن سبب التحيز ضد الرجل في قضايا العنف الأسري في مصر.

وكشفت آخر دراسة أعدها المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية عن إحصائية مرعبة لعام 2017، بينت أن 28% من الزوجات في مصر يقمن بضرب أزواجهن، وبذلك أصبحت مصر هي الأولى عالمياً من حيث ضرب الأزواج على يد زوجاتهم .

وتعد ظاهرة ضرب الأزواج جديدة على المجتمع المصري، تليها أمريكا في ضرب الزوجات لأزواجهن بنسبة 23%، ويليها بريطانيا بنسبة 17%، ثم الهند بنسبة 11%.

وقسّمت الدراسة أسباب الخلافات بين الرجل والمرأة إلى اجتماعية ومادية وجنسية، وشخصية وصحية ودينية، وأخلاقية وقانونية، وتعدد الزوجات وغيرها.

المصدر: متابعات

نشر