اخترنا لكفن ومشاهير

سعيد صالح.. الفنان الذي اُعتقل بسبب خروجه عن النص

الزمان 1 أغسطس 2014، المكان مستشفى المعادي العسكري، حيث توفى الابن البكري لرمضان السكري، إثر أزمة قلبية حادة ألمت به، ملتحقًا بأخويه كمال وعاطف.

وفى الذكرى الأولى لوفاة سلطان رمضان السكري أو بمعنى أصح الفنان سعيد صالح الذي أبدع فى تجسيد دوره بمسرحية “العيال كبرت” نستعرض أبرز 8 معلومات عن حياته التى لم يأخذ منها السعادة سوى في اسمه.

1ـ ولد سعيد صالح في 31 يوليو 1938 بمحافظة المنوفية وحصل على ليسانس الآداب عام 1960 عمل في مسرح التلفزيون وقدم العديد من العروض المسرحية.

2ـ اشتهر بخروجه عن النص في الكثير من مسرحياته، وهو الأمر الذي تسبب فى سجنه العديد من المرات.

3ـ دخل السجن أول مرة عام 1983 بسبب مقولته الشهيرة “أمي اتجوزت ثلاث مرات الأول أكلنا المش والتاني علمنا الغش والثالث لا بيهش ولا بينش” قاصداً بذلك رؤساء الجمهورية الثلاثة الذين تناوبوا على حكم مصر.

4ـ دخل السجن للمرة الثانية عام 1991 بسبب تدخينه مخدر الحشيش إلا أنه نفى تلك الواقعة وقال إنه سُجن بسبب آراءه السياسية في الرئيس حسني مبارك ومقولته الشهيرة فيه.

5ـ عانى من عدم استقرار أسري بعدما انفصل عن زوجته الأولى، كما أنه لم يرزقه الله بـ”الولد” الذي كان يرغب سعيد في أن يحمل اسمه ويكمل مسيرته الفنية.

6ـ أحجم المنتجون والمخرجون عنه بعد خروجه من السجن، تخوفًا من آراءه السياسية، وبالتالي ظل فترة كبيرة لم يشارك في أي أعمال فنية وهو الأمر الذي أثر في نفسيته.

7ـ استنفز أغلب ثروته التي جمعها من الفن بعد أن أصيب بالعديد من الأزمات الصحية، ليتعرض إلى أزمة جديدة وهي حاجته إلى الأموال التي تكفل له حياة شبه كريمة إلا أنه لم يجد ذلك.

8ـ  تخلى أصدقاءه عنه خلال آخر أيامه، مما أثر على حالته النفسية بشكل كبير، واستمرت تلك الأزمة حتى بوفاته ورحيله لمثواه الأخير حيث تخلف أغلب رفقاء الرحلة عن حضور الجنازة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق