اخترنا لكلايت

صدمة لزوار المواقع الإباحية

أكد  خبير أمن المعلومات “بريت توماس” أن كافة البيانات التي تخص متصفحي المواقع الإباحية في الوطن العربي و العالم أجمع سيتم فضحها.

وقام توماس” بتناول ذلك  بالتفصيل خلال بحث أجراه مؤخرا  ، لافتا فيه إلي أن مجموعة من القراصنة تمكنوا من الوصول للسيرفرات الخاصة بتلك المواقع وقاموا بنسخ كافة العناوين للمتصفحين ومعرفة أسمائهم وتفاصيل دقيقة عنهم ، مهددين  أنهم سيقومون بنشر كل التفاصيل التي توصلوا إليها في هذا العام.

وأضاف أنه أثناء تصفحك للمواقع تدون بياناتك وتسجل ضمن جهات معينة إما جهات استخبارية من باب التجسس عليك أو من خلال سماسرة البيانات لبيعها لطرف ثالث من باب التسويق والإعلانات، أما  من باب التشهير بالمستخدمين فهي ظاهرة لم نسمع بها من قبل.

وأشار إلي أن عام 2015 سيكون عام الفضائح وهتك الخصوصية لكل المستخدمين الذين يتصفحون المواقع الإباحية على الانترنت، فبعد نشر صور النجوم العارية في العام السابق، ليس مستغرب أن تنشر بيانات متصفحي المواقع الإباحية ابتداء من هذا العام من تاريخ التصفح وأسماء المتصفحين  وتفاصيل أخرى علنا.

وأضاف توماس أن جمع تاريخ التصفح وتتبع المستخدم وانتشار حوادث القرصنة تعني أن شخصا ما على دراية كافية بالتكنولوجيا يمكن أن يصل لمرحلة تسمح له بالبحث عن أي شخص من خلال البريد الإلكتروني أو اسم المستخدم على “فيسبوك”، وبالتالي يصل إلى تاريخ تصفحاته الإباحية على الإنترنت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق