فاين الصحية القابضة تمكن السيدات المعيلات ببني سويف بالتعاون مع مصر الخير - يوم لايت
اخترنا لكالأخبار

فاين الصحية القابضة تمكن السيدات المعيلات ببني سويف بالتعاون مع مصر الخير

● عبد الموجود: “أود أن أسجل تقديري واحترامي لهذا البروتوكول الذي يمثل أحد ثمار التعاون بين المجتمع المدني والقطاع الخاص لتوفير حياة كريمة للأسر الأكثر احتياجا، فى اطار التعاون والتنسيق بين الحكومة والمجتمع المدني والقطاع الخاص نستطيع إحداث تغيير حقيقي وفعال على أرض الواقع”.

● الفخراني: “في إطار التزام فاين بتعزيز جهود الدولة لتحقيق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة، يد بيد مع مؤسسة مصر الخير، نخلق مصادر دخل مستدامة للسيدات المعيلات في القرى الأقل حظاً بمحافظة بني سويف”.

● مبدى: “ننظر للتعاون مع مجموعة فاين الصحية القابضة كقوة دافعة تساهم في التمكين الاقتصادي للسيدات في محافظة بني سويف، مع توعية المجتمع بشأن قضايا النظافة العامة والصحة، لدفع عجلة التنمية”.

عقدت مجموعة فاين الصحية القابضة، إحدى المجموعات الرائدة في مجال الصحة العامة وصناعة منتجات الورق الصحي، مؤتمراً صحفياً للاحتفال بتوقيع اتفاقية تعاون مع مؤسسة مصر الخير لتمويل برنامج “مشروعات توليد دخل ورفع الوعي بمحافظة بني سويف”، هذا وتستهدف المجموعة المساهمة في توفير حياة كريمة للمجتمعات المهمشة من خلال محورين، أولهما، تمكين السيدات المعيلات، وثانيهما، زيادة الوعي بأهمية النظافة وضرورة الالتزام بالممارسات السليمة للحماية من خطر فيروس كورونا.
هذا وقد حضر المؤتمر مساعد وزيـــــــرة التضامــــــن الاجتماعــي، السيــد الدكتــور/ أيمـــــــن عبد الموجـــــــــود الذى أعرب عن سعادته بالتواجد أثناء توقيع هذا بروتوكول التعاون بين مؤسسة مصر الخير، والتي تعد مؤسسة رائدة في مجال العمل التنموي وإحدى أكبر مؤسسات المجتمع المدني في مصر، وبين مجموعة فاين الصحية القابضة، إحدى الشركات التي لها ثقل في مجالها.
وأضاف سيادته: “أود أن أسجل تقديري واحترامي لهذا البروتوكول الذي يمثل أحد ثمار التعاون بين المجتمع المدني والقطاع الخاص لتوفير حياة كريمة للأسر الأكثر احتياجا، فالكل يعي ويدرك أن الحكومة لا تستطيع وحدها الوفاء بكل متطلبات عملية التنمية الشاملة للمجتمع، ولهذا لابد من التعاون والتنسيق بين الحكومة من جهة والمجتمع المدني من جهة والقطاع الخاص كجهة ثالثة لتكوين مثلث متكامل للتنمية لتسخر كل جهة ما تملكه من خبرات وقدرات وإمكانيات لإحداث تغيير حقيقي وفعال على أرض الواقع”.
وقد وقع الاتفاقية من جانب مجموعة فاين الصحية القابضة المدير العام والرئيس التجاري لها في مصر، أحمد الفخراني، ومن جانب المؤسسة، الرئيس التنفيذي لقطاع تنمية الموارد، أمل مبدى. وبهذه المناسبة قال الفخراني: “في إطار استراتيجية المسؤولية الاجتماعية الراسخة التي تتبناها فاين الصحية القابضة، تلتزم المجموعة بدعم المبادرات المحلية من أجل المساهمة في تحقيق الرخاء والتنمية بالمجتمعات التي نعمل بها، واليوم، من خلال هذه المبادرة المصممة خصيصاً لخدمة احتياجات المجتمع المصري، نواصل سعينا نحو تعزيز جهود الدولة لتحقيق رؤية مصر 2030، والتي تضع الإطار لاستراتيجية الدولة للتنمية المستدامة”.
وأضاف الفخراني: “تضع مجموعة فاين العمل على تمكين المرأة في منطقة الشرق الأوسط في مقدمة أولوياتها لهذا العام، ونفتخر بتكليل مساعينا الجادة من خلال التعاون مع مؤسسة عريقة وهي مؤسسة مصر الخير، وذلك لخلق مصادر دخل مستدامة للسيدات المعيلات في القرى الأقل حظاً بمحافظة بني سويف، ومن هنا نقدم تقديرنا لدور السيدات المصريات الفاعل والأساسي في تنمية المجتمع، إذ دائماً ما يلهمنا حرصهن البالغ على تطوير إمكاناتهن ومهاراتهن، والعمل الدؤوب على النجاح في كافة المجالات”.
ومن جانبها، علقت مبدى قائلة: “ننظر للتعاون مع مجموعة فاين الصحية القابضة كقوة دافعة تساعدنا على خلق قيمة مضافة في القرى الأكثر إستحقاقاً، لما تتمتع به المجموعة من مكانة مشهودة في مجال المسؤولية المجتمعية. هذا وعلى مدار 12 شهراً نسخر معاً جهودنا ومواردنا وخبراتنا لخدمة أهداف المشروع وتحقيق رؤيتنا المشتركة نحو تمكين السيدات اقتصادياً ونشر الوعي الصحي بينهم، ونتطلع للمزيد من التعاون الذي يؤدي إلى تحسين حياة المصريين في مختلف أنحاء الجمهورية”.
هذا وتتماشى المبادرة مع رؤية والتزام مجموعة فاين الصحية القابضة من خلال تركيزها على محورين، يستهدف الأول توفير فرص عمل تضمن دخل ثابت يساعد السيدات على إعالة أنفسهن وذويهن، وذلك عن طريق تمويل عدد من المشروعات الصغيرة، سواء حرفية أو تجارية أوخدمية، والتي تمتلكها السيدات المعيلات أصحاب المهارات والأفكار الريادية، بالإضافة إلى تقديم المتابعة الفنية لمدة 6 أشهر ودعم المستفيدات إدارياً وفنياً لضمان استمرارية المشروعات.
في حين يستهدف المحور الثاني تقديم العديد من الندوات لزيادة الوعي لدى 1000 سيدة وطالب بأهمية النظافة الشخصية والعامة، وتتناول الندوات ثلاثة موضوعات بارزة: أولاً، التوعية بالنظافة العامة وأثرها الإيجابي على الصحة العامة والوقاية من الأمراض، وثانياً، التوعية بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، وثالثاً، التعامل مع الضغوط النفسية لدى الأطفال ومساعدتهم في التعامل مع القلق الناجم عن إغلاق المدارس فترة ذروة انتشار الفيروس.
والجدير بالذكر أن مجموعة فاين الصحية القابضة وعلى مر العقود الماضية، لم تدخر جهداً في دعم المناطق الأقل حظاً من خلال المشاركة في مبادرات مستدامة تخدم احتياجات المجتمع، حيث أطلقت المجموعة العديد من البرامج المؤثرة لمحو الأمية والقضاء على الفقر، وذلك من أجل تمكين الأفراد في العديد من القرى، مع تحسين مستوى معيشتهم وحياة أسرهم.

حول مجموعة فاين الصحية القابضة
إحدى المجموعات الرائدة في مجال الصحة العامة والتي تختص في صناعة المنتجات الصحية الاستهلاكية سريعة الدوران، على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. تخدم المجموعة المستهلكين والزبائن في أكثر من 80 دولة حول العالم. وتتمثّل رؤية المجموعة الطموحة في أن تصبح المجموعة العربية الرائدة في قطاع السلع الاستهلاكية سريعة الدوران، من خلال حرص المجموعة على صحة زبائنها وموظفيها مع التركيز على تأدية أعمالها وفقاً لعدد من الركائز، ومن أبرزها مبادئ التنوع والشمولية في بيئة العمل، والاستدامة، والتكنولوجيا المتطورة التي تقوم عليها عملياتها الإنتاجية، والريادة في برامج المسؤولية المجتمعية، والمنتجات عالية الجودة والحائزة على الجوائز. وتقدم المجموعة باقة متنوعة من الحلول الصحية المشتملة على مناديل الوجه المعقّمة، وورق المائدة والمطبخ، وورق التواليت، وحفاضات الأطفال، ومنتجات رعاية كبار السن، وغيرها من الحلول الصحية المتكاملة للشركات والمؤسسات، بالإضافة لمستلزمات الحماية والوقاية الشخصية، وحلول الوقاية من الجراثيم، والمكملات الغذائية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق