الأخبار

معمرة تتعلم القراءة وتكتب أسمها لأول مرة منذ 100 عام !

 

أثبتت معمرة صينية تدعى ” تشاو شنجن “البالغة من العمر 100عام، التي تعلمت فقط مؤخرا كيف تكتب اسمها، قال لو روشين، ابن تشاو البالغ من العمر 70 عاما، لـCNN إن والدتها أعلنت خلال عشاء عائلي يونيو/حزيران الماضي أنها تريد أن تتعلم الكتابة والقراءة.

ذكر روشين أن والدته صارت تتقن 100 حرف صيني بعد أن أخذت دروس مكثفة دامت لعشرة أيام في القراءة والكتابة، وهو برنامج تعليمي أطلقته لجنة الحي التي تقطن فيه العائلة لمحو الأمية. قال كذلك أنها أمضت ساعتين كل يوم وهي تدرس، “والدتي لم تذهب إلى المدرسة في حياتها، وهي كبيرة في السن ومصابة ببعد النظر، ولكنها كانت عازمة على التعلم هذه المرة.”

جلبت مشكلة القراءة والكتابة لتشاو المعاناة في صغرها، حيث كانت حينها تقطع مسافات طويلة لتجد أحدا يقرأ لها الرسائل التي كانت تصلها، وقال روشين إنها أخبرته: “لقد عانيت بما فيه الكفاية، يجب على أبنائي أن يحصوا على تعليمهم.”

أظهرت الإحصاءات الرسمية لسنة 2010 أن نسبة الأمية في الصين انخفضت إلى 4 بالمائة.

المصدر: متابعات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق