الأخبارمميز

وزيرة الصحة تستعرض جهود الوزارة في خفض معدل الوفيات وتداعيات إصابات حوادث الطرق

أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أن الوزارة تسعى لخفض معدل الوفيات والتداعيات الصحية الناجمة عن إصابات حوادث الطرق المختلفة، من خلال خطة للتأمين الطبي للطرق بجميع محافظات الجمهورية وفقًا للمعايير العالمية المعتمدة.

 

جاء ذلك خلال لقاء وزيرة الصحة والسكان، مساء أمس الأحد، بالفريق كامل الوزير، وزير النقل، ومبعوث سكرتير عام الأمم المتحدة للسلامة على الطرق “جان تودت”، لمناقشة سبل تعزيز مفهوم سلامة الطرق في مصر والتعاون مع الأمم المتحدة للحد من حوادث الطرق، وذلك بديوان عام وزارة النقل.

واستعرضت وزيرة الصحة والسكان خلال الاجتماع جهود الوزارة في التعامل مع حوادث الطرق ورفع درجة الأمان الطبي على جميع الطريق، وذلك من خلال منظومة متكاملة من الخدمات الطبية العاجلة المميكنة، لافتة إلى زيادة نقاط تمركز سيارات الإسعاف على الطرق بجميع المحافظات للاستجابة الفورية لأي حادث، ورفع درجة الاستعداد بأقسام الطوارئ بجميع المستشفيات خاصة المحيطة بالطرق السريعة، بالإضافة إلى التدريب المستمر للفرق الطبية العاملة بأقسام الطواريء.

وأشارت الوزيرة إلى وجود شبكة قومية موحدة لإدارة حوادث الطرق بمشاركة جميع الجهات المعنية، وتكثيف حملات التحليل للسائقين للكشف عن تعاطي المخدرات والكحوليات بالتنسيق مع الإدارة العامة للمرور، مما يساهم في خفض نسب حوادث الطرق.

وشددت الوزيرة على ضرورة تكثيف حملات التوعية بالتنسيق مع الوزارات المعنية لزيادة الوعي للمواطنين بخطورة الممارسات غير الصحيحة على الطرق خاصة عبور المشاة للطرق السريعة.

ومن جانبه، أكد الفريق كامل الوزير، وزير النقل، أن تطبيق نظم النقل الذكي في مصر يهدف إلى رفع معدلات الأمان والسلامة على الطرق ورصد معدلات وأسباب الحوادث بشكل دقيق للحد من الحوادث على الطرق، لافتًا إلى الحرص على تطبيق جميع الإجراءات اللازمة للوقاية من حوادث الطرق.

وأشار وزير النقل إلى أن المشروعات الضخمة التي تم تنفيذها في مجال الطرق والكباري بمصر وزيادة أطوال الطرق والتوسع فيها، فضلاً عن رفع كفاءة الطرق الرئيسية بجميع محافظات الجمهورية، ساهم في خفض نسب الحوادث على الطرق خلال الفترة الأخيرة.

وخلال الاجتماع، أشاد مبعوث سكرتير عام الأمم المتحدة للسلامة على الطرق، بالجهود المبذولة من جانب الحكومة المصرية والتي تعكس مدى الاهتمام بتحقيق السلامة على الطرق، مثمنًا حرص القيادة السياسية مصر على اتخاذ جميع الإجراءات التي تساهم في تحسين الطرق لحماية المواطنين.

ولفت مبعوث سكرتير عام الأمم المتحدة للسلامة على الطرق، إلى أهمية النظم التكنولوجية الحديثة في الحد من حوادث الطرق، معربًا عن ترحيبه بالتعاون المشترك مع مصر لتحقيق السلامة على الطرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق