اخترنا لكهو وهي

‎ طرق توازن المرأة فيها بين عملها و زوجها

تمثل مشكلة عمل الزوجة إحدى الأمور التي قد تسبب المشاكل لها مع زوجها وتبعدها عن ‏أسرتها مما قد يؤدي إلى عواقب لا يحمد عقباها على صعيد علاقتها الزوجية.‏

ولكي تتمكن المرأة من التوفيق بين عملها وزوجها وأسرتها يجب أن تنظم حياتها وأولوياتها ‏وتتحلى بإرادة قوية تمكنها من تحقيق التوازن في هذه المعادلة الصعبة. فيما يلي 10 أمور يمكن ‏للزوجة القيام بها لكي توفق بين زوجها وعملها: ‏

‏1 – اعتني بصحتك أولاً

يجب أن تتمتعي بصحة جيدة وطاقة عالية لكي توافقي بين عملك وزوجك وأسرتك وإلا ‏شعرت بالتعب والانهيار وهذا ما سيؤثر على عملك وأسرتك.‏

‏2-‏عبري عن احتياجاتك ورغباتك بوضوح

حاولي ان تجري نقاشات صريحة مع زوجك حول عملك ولا تتوقعي منه أن يقرأ أفكارك ‏دون أن تقولي أي شيء. وهذا سيساعدك على إقناع زوجك بعملك.

‏3-‏مارسي نشاطات روحية وجسدية داعمة

احرصي على أن تمارسي نشاطات من شأنها أن تجدد حياتك وروحك مثل التأمل أو الصلاة ‏أو الحصول على مساج لقدميك أو لجسدك بالكامل، ويمكنك أيضاً أن تمارسي اليوغا أو ‏المشي. كل هذه الأمور يمكن أن تخفف الضغط عنك لتؤدي عملك بشكل سليم بالإضافة إلى ‏التهيؤ نفسياً للتعامل مع زوجك وأسرتك.‏

‏4-‏حددي أولوياتك

عليك أن تحددي ما هو أهم شيء في حياتك. وما الذي يليه في الأهمية وهكذا. فعندما تحددي ‏الأولويات بالنسبة لك، يزول الضغط عنك وعندها يمكنك أن تتخذي القرارات الصائبة في ‏عملك ومنزلك. ‏

‏5- نامي بشكل كاف

يعتبر الحصول على قسط كاف من النوم ذو أهمية كبرى، فالنوم يخفف الضغط النفسي ويريح ‏الجسم المتعب، وهذا من شأنه أن يحسن أداءك مع زوجك وأسرتك وفي عملك أيضاً. ‏

‏6-‏لا تتجاوزي الحدود

يجب أن لا يطغى الوقت المخصص للعمل على وقتك مع زوجك وأسرتك، فإن بالغت في ‏الاهتمام بعملك وأهملت زوجك وأسرتك فهذا سيؤدي بالتأكيد إلى مشاكل زوجية وأسرية. ‏

‏7-‏خصصي وقتاً لزوجك وأسرتك

حاولي أن تخصصي وقتاً لزوجك بعيداً عن العمل، إذ يمكنك أن تمضي الوقت معه في ‏العطلة الأسبوعية أو تأخذي إجازة من العمل لممارسة نشاطات معاً كالذهاب في نزهة أو ‏مشاهدة فيلم في السينما أو حتى تناول العشاء معاً في المنزل. ‏

‏8-‏عبري عن شخصيتك وميولك

إن كانت لديك ميول أو هوايات معينة، حاولي أن تمارسيها لتخفيف الضغط عنك، مثل الرسم ‏أو الكتابة أو الاعتناء بالحديقة أو الطبخ أو الحياكة أو الرقص. ‏

‏9-‏أطلبي العون

إن شعرت بالضغط الشديد جراء العمل المجهد والعناية بزوجك وأولادك حاولي طلب العون ‏من أقربائك أو أصدقائك في إنجاز بعض المهام الأسرية. ‏

‏10-‏غضي الطرف عن الأشياء التافهة

يمكن لبعض الأمور التافهة أن تشعرك بالضغط النفسي الأمر الذي ينعكس سلباً على عملك ‏وعلاقتك الزوجية والأسرية لذا تجاوزي تلك الأمور وامضي قدماً في حياتك.‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق